أهمية عمل تصميم 3D قبل بناء المنزل

أهمية عمل تصميم 3D قبل بناء المنزل
أهمية عمل تصميم 3D قبل بناء المنزل
أهمية عمل تصميم 3D قبل بناء المنزل

في ظل التطور المستمر في الأساليب الهندسية والبنائية من أجل الحصول على منزل متوافق مع أحلامك، تظهر أهمية عمل تصميم 3D قبل بناء المنزل.

ومن خلال موضوعنا سوف نطلعك على كافة التفاصيل الخاصة بالتصميم ثلاثي الأبعاد وأهميته وأهم مراحله وكذلك النتائج المختلفة التي سوف تحصل عليها عند استبدال التصميم ثنائي الأبعاد بتصميم ثلاثي الأبعاد.

ما هو التصميم ثلاثي الأبعاد 3D قبل بناء المنزل:

هو تصميم رقمي حديث يتيح لك إمكانية الحصول على هيكل يتمثل فيه كافة التفاصيل التابعة للمشروع أو التخيل الذي يتواجد في خيالك بأبعاده الثلاثية العرض،الارتفاع وكذلك العمق.

وهذه النماذج تكون متاحة لك حتى تتمكن من تنفيذها على أرض الواقع بكافة التفاصيل التي تتواجد بها، فلا تحتاج إلى مرور العديد من الشهور لرؤية ناتج تخطيطاتك فكل ما عليك هو إدخال كافة التفاصيل من أجل رؤية تصميم المنزل الخاص بك وكذلك التصاميم الداخلية وتصاميم الأثاث والديكورات بشكل ثلاثي الأبعاد يحاكي الواقع. 

ولا يتوقف الأمر على الحصول على مجرد صورة ثلاثية الأبعاد لمنزلك، حيث يمكن من خلال التحديثات المستمرة إضافة العديد من المعالجات وتحريكها. وكذلك تطبيق الإضاءات والتأثيرات الأخرى عليها، حتى تتمكن من تحويل النماذج الناتجة إلى صور ثنائية الأبعاد أو رسوم متحركة، أو استخدامها في الواقع الافتراضي وتطبيقات الواقع المعزز الحديث.

أهمية وجود تصميم ثلاثي الأبعاد قبل البدء في خطة البناء:

أهمية عمل التصميم ثلاثي الأبعاد قبل بناء المنزل، يعتبر من الأشياء التي يتساءل عنها الكثير خصوصًا قبل البدء في خطوات بناء المنزل كما قمنا بذكرها بكافة التفاصيل من قبل.

ويعتبر التصميم ثلاثي الأبعاد من الخطوات الهامة في عملية بناء المنزل لأنها توفر لك العديد من المميزات من خلال نموذج رقمي دقيق ومفصل يحتوي على كافة معلومات وتفاصيل المنزل الذي قمت بإختياره.

ومن أهم هذه المميزات التي يقوم التصميم بتوفيرها للعميل:

  • التصوير بشكل واقعي: وجود تصميم ثلاثي الأبعاد من أهم الأشياء التي تضمن لك وجود نسخة تحاكي الواقع من المباني أو الإنشاءات قبل القيام بتنفيذها.
  • السرعة في الأداء: يضمن وجود التصميم ثلاثي الأبعاد الحصول على التصاميم الخاصة بك بشكل أسرع بكثير عن التصاميم التقليدية.
  •  الدقة والابتكار: التصميم الـ 3D من أكثر الصور الدقيقة التي تجعلك قادر على رؤية العمل بكافة تفاصيله من خلال الصور والمجسمات.
  • توفير مساحة ومرونة بشكل أكبر: توفر النماذج الرقمية إمكانية التغير والتعديل عليها بمنتهى السهولة من أجل الوصول إلى النتيجة النهائية المتوقعة.
  • سهولة التواصل: يسهل وجود نماذج رقمية ثلاثية الأبعاد من عملية التواصل مع العميل والفنيين من أجل التوصل إلى أفضل طريقة عمل ممكنة.
  • الوصول إلى الواقع الإفتراضي والمعزز بإحترافية: حيث تتيح النماذج الرقمية للتصاميم ثلاثية الأبعاد العديد من التجارب التفاعلية المختلفة التي أصبحت متاحة للاستكشاف والتفاعل معها عن قبل.

مراحل الحصول على تصميم ثلاثي الأبعاد متكامل:

من أجل الحصول على تصميم ثلاثي متكامل ويحتوي على كافة التفاصيل التي تريدها في العمل الخاص بك يجب عليك معرفة المراحل الأساسية للتصميم الثلاثي، وهي:

  • مرحلة النمذجة:

وهذه تعتبر الخطوة الأولى في مراحل الحصول على تصميم ثلاثي الأبعاد، وهي تتمثل في إنشاء الأشكال الهندسية الأساسية التي تشكل التصميم بشكل كامل.

  • مرحلة التركيب:

وهذه المرحلة تتمثل في إضافة المزيد من التفاصيل إلى التصميم الخاص بك فيما يختص باللون ونوع وخصائص المادة المستخدمة، وهذه المرحلة من أهم المراحل التي تعطي إختلاف كبير بين كل تصميم والأخر.

  • مرحلة إتمام الرسوم:

وهذه المرحلة تتمثل في إضافة الروح والحركة إلى النموذج الخاص بك، فيما يتمثل في إضافة أنظمة الضوء والحركة والعديد من الخصائص الحيوية الأخرى.

  • مرحلة العرض والتجسيد:

وهذه تعتبر المرحلة النهائية من مراحل الحصول على نموذج 3d مثالي، وتتمثل في القيام بعرض الناتج النهائي من التصميم على هيئة صورة ثنائية الأبعاد أو مقطع فيديو بعد إضافة بعض التعديلات التي تتمثل في التأثيرات المختلفة والتظليل.  

أنواع التصاميم ثلاثية الأبعاد التي يمكنك الإختيار من بينها:

هناك عدة أنواع للتصاميم ثلاثية الأبعاد والتي يمكنك الإختيار من بينها حسب رغباتك واحتياجاتك التي تريد توفيرها في التصميم قبل بدء مرحلة الإنشاء، ومن أهم هذه الأنواع:

تصميم 3D للوحدات الخارجية:

تصميم 3D للوحدات الخارجية
تصميم 3D للوحدات الخارجية

وهذا التصميم تسعى العديد من التخصصات الهندسية مثل الهندسة المدنية والمعمارية وهندسة المناظر الطبيعية من أجل الحصول عليه بأفضل شكل ممكن.

ويتمثل هذا التصميم في إنشاء الواجهات الخارجية والأسطح للمنزل الخاص بك بشكل مجسد يوضح الاختيارات المميزة في مواد البناء من أجل مبنى ذو قيمة.

  • تصميم داخلي ثلاثي الأبعاد:
تصميم داخلي ثلاثي الأبعاد
تصميم داخلي ثلاثي الأبعاد

وهذا التصميم يعتمد بشكل أساسي على توفير أفضل نظام داخلي للمساحات والتقسيمات من أجل إستغلال كافة المساحة التابعة للمنزل بأفضل شكل ممكن.

وهذا التصميم يمكن أن يتم إضافة الجانب التجميلي من خلال الديكورات الداخلية وقطع الأثاث من أجل تخيل الصورة النهائية بشكل كامل.

  • تصميم 3D مطبوع:

وهذا النوع من التصاميم يمكن أن يتم توفيره لأي من التصاميم الداخلية أو الخارجية، حيث إنه يعتمد على عملية تحويل النموذج الرقمي إلى مجسم ثلاثي الأبعاد ملموس وواضح.

وهذه الخطوة من أهم الخطوات التي تزيد من القيمة الفعلية للتصميم ثلاثي الأبعاد، ويمكن أن يتم تنفيذها من خلال العديد من المواد المختلفة حسب مقدار التكلفة المحددة.

  • تصميم ثلاثي الأبعاد للعروض التقديمية:

وهذا النوع يمكن الاكتفاء به بعد إتمام مراحل التصميم ثلاثي الأبعاد، ويتمثل في عرض التصميم في شكل عرض متحرك” فيديو” مع إمكانية إضافة شرح مفصل سمعي أو بصري لمزيد من التوضيح.

أهم الفروقات بين التصميم ثنائي الأبعاد والتصميم ثلاثي الأبعاد:

التصميم ثنائي الأبعاد وهو يعتبر التصميم الأكثر إنتشارًا وتداولًا بين الأشخاص لأنه يعتبر التصميم الأسهل والأسرع وكذلك الأقل في التكلفة. وهو يتمثل في الصور المسطحة محدودة الأبعاد والهيكلة والتي تتيح لك رؤية التصميم من إتجاه واحد فقط.

وهذه التصاميم تتمثل في الرسوم التخطيطية و التصميمات المطبوعة  وكذلك الوسائط الرقمية المسطحة والتي يمكن التعامل معها وإنشاءها من خلال بعض التطبيقات الهندسية المباشرة.

وهذه الخصائص تأتي دائما على عكس التصميم ثلاثي الأبعاد الذي يمكنك من إنشاء التصميم  باستخدام برامج متخصصة ليتم عرضها من زوايا متعددة بواقعية وعمق، ويمكن أن يتم إستخدام الإضاءة والملمس والتأثيرات المرئية الأخرى في تحسين خصائص هذا التصميم.

أهم العوامل التي تحدد تكلفة التصميم ثلاثي الأبعاد:

إنشاء التصميم لأي منتج، مبنى، منزل أو أي شئ لا يمكن أن يحدد بسعر ثابت، وذلك لأن تكلفته يتم تحديدها بناء على عدة عوامل، وهم:

  • خبرة المصمم:

خبرة المصمم من أهم الأشياء التي تحدد لك التكلفة النهائية حيث تزداد التكلفة مع وجود خبرة كبيرة تتمثل في نماذج وأعمال سابقة ناجحة.

  • نوع التصميم ومتطلباته:

تختلف التكلفة عند إختلاف نوع التصميم حيث لا يمكن أن تتساوى تكلفة التصميم الداخلي لمنزل مكون من دور واحد بتكلفة تصميم خارجي لمبنى بأكمله.

وكذلك التفاصيل الداخلية والتأثيرات المستخدمة من الأشياء التي تعمل على زيادة تكلفة التصميم، لأنها تحتاج إلى المزيد من الوقت والجهد والإبتكار.

  • البرامج التي تم إستخدامها خلال التصميم:

مدى تطور واحترافية البرامج التي يتم إستخدامها من أهم العوامل التي من الممكن أن تزيد من تكلفة التصميم لأنها تزيد من درجة دقته وتفاصيله المميزة.